المجوهرات بين الماضي والحاضر وأهم النصائح لكل مُحبِّيها

منذ العصور القديمة تعتبر المجوهرات رمزاً للثقافات والحضارات الإنسانية، حيث أنه لا توجد حضارة قد خَلت من مظاهر الزينة وابتكار القطع الفريدة، التي ميزتها عن غيرها سواء من الذهب، النحاس، الفضة والأحجار الكريمة، حتى أنها استخدمت النباتات الورقية أحياناً في صناعة القلائد والأساور.

تختلف الطرق التي صَنع بها الإنسان القديم الحُلي والمجوهرات ولكنهم جميعًا اتفقوا في حبهم وشغفهم بها

 

في هذا المقال سنَعرض لكم نبذة عن:

  • تاريخ المجوهرات عبر الحضارات المختلفة
  •  نصائح لشراء القطع المثالية
  • كيفية الاعتناء بالمجوهرات

 

 تاريخ المجوهرات خلال العصور

مثلما قرأت في المقدمة أنَ صناعة المجوهرات والحُلي ليست بفكرة جديدة ابتكرها الإنسان المعاصر للتزيّن بها أو الترفيه عن نفسه، لكنها عادة قديمة وُجدَت مع بدايات الإنسان وتطوّرت حتى أصبحت انعكاسًا لأسلوبه الشخصي وهُويَّته

اليوم سنَعرض لكم عدة نماذج من صِناعة الحُلي والمجوهرات خلال الحضارات والثقافات القديمة:

 

الحضارة المصرية 

أحب المصريون القدماء المجوهرات سواء كانوا رجالاً أو نساء وعملوا على تزيين أنفسهم بالمجوهرات والزخارف، فتَميزوا ببراعة وجمال مجوهراتهم

لقد حَصلوا على عناصر زُخرفية من الطبيعة مثل البَردي، وأشجار النخيل، وزهور اللوتس، والأحجار الكريمة، كما كانوا يرتدون التمائم التي اعتقدوا أنها ستحميهم من الأرواح الشريرة.

كانت النساء على وجه الخصوص تحرصن على التأكد من مظهرهن الجميل وأنهن يرتدين كحل العين والأساور والقلائد والخواتم.

وبالرغم من قدرة المصريين القدماء على معرفة واكتشاف أنواع عديدة من الأحجار الكريمة لكنهم فضّلوا استعمال أحجار تَتميز بالنعومة والرقة؛ مثل حجر العقيق، اليشب، اللازورد، الكوارتز والفيروز.

وطالما اعتقدوا أن الأحجار الكريمة جاءت من السماء لحمايتهم فاستخدموها في عمل تماثيل جميلة للآلهة.

الحضارة اليونانية

بفضل فتوحات الإسكندر الأكبر في العصر اليوناني كان يتم استيراد الأحجار الكريمة المختلفة من بلاد شرق آسيا والهند والشرق الأقصى وإدخالها إلى أوروبا، فأُدخلت أنواعٌ متعددة من الأحجار مثل الكوارتز والجمشت والعقيق والبيريل، ومن ثم بدأ الإغريق في استخدام الذهب والأحجار الكريمة في صناعة الحُلي.

وبمرور الزمن أصبح اليونانيون محترفين في صناعة المجوهرات وأدوات الزينة، وأكثروا من استخدام حجر الجشمت لاعتقادهم أنه يمتلك قوى عديدة؛ مثل الحماية من التسمم، والياقوت كان منتشرًا بين الكهنة والملوك لاعتقادهم بأنه رمز للحكمة.

الحضارة الرومانية

تمكنت الإمبراطورية الرومانية من تكوين علاقات تجارية مع جميع أنحاء العالم بسبب قوة مركزها وثرواتها، فأدى ذلك إلى ازدهار صناعة الحُلي والمجوهرات.

وكانت للخواتم المُرصعة بالأحجار الكريمة شعبية كبيرة في روما، مثل العقيق والزمرد والياقوت؛ بسبب ألوانها الزاهية وجودتها العالية، وكانت تُنحت بتصاميم تجسد الشخصيات الهامة والآلهة.

 شعوب أفريقيا

استخدمت شعوب أفريقيا المجوهرات منذ آلاف السنين، فكان لكل قبيلة نوع مُميز من المجوهرات يُميزها عن غيرها، وكانت تُستخدم للتعبير عن المعاني والحالات الهامة، فكانوا يستخدمونها للزينة وأيضاً كعملةٍ للتداول، بالإضافة إلى إدخالها في الاحتفالات الدينية.

 

نصائح هامة لشراء القطع المثالية

اقتناء الذهب والمجوهرات هواية مُحببة لدى الكثير من النساء والرجال في مختلف الثقافات، فمنهم من يحب اقتنائها لزيادة أناقة الملابس، ومنهم من يقتنيها كاستثمارٍ آمن في الذهب، حيث أنه لا يفقد قيمته مع مرور الوقت بل يزداد.

وهنا سنعرض لك أهم النصائح لشراء القطع المثالية:

  • شهادة الأصالة: 

يجب اختيار علامة تجارية ذات ثقة وسمعة حَسنة، لكي تحمي نفسك من الغش أو السرقة، ويرجى أيضاً مراجعة شهادة الأصالة هذه للتأكد من أنها خَضعت لفحص احترافي وموضوعي. 

  • تَحقق من الوَسم: 

يشمل الوسم عدة خصائص محددة-من الضروري توافرها في القطعة- وهي شِعار الشركة المُصنِّعة، والوَسم الخاص بالصناعة، ودرجة نقاء الذهب مع تاريخ الصناعة.

  • قارن الأسعار: 

لا تتسرع في الشراء من أول تاجر تَزوره، بل يجب عليك معرفة الأسعار ومقارنتها لدى أكثر من صائغ واحد، لأنك بالتأكيد ستجد نَفس القطعة ولكن بسعر يَختلف من متجر إلى آخر. 

  • ضع ميزانيتك في عين الاعتبار: 

لا تنزل إلى السوق وأنت لم تحدد المبلغ الذي تريد أن تدفعه، لأن ذلك سيُعرِّضك لحيرة كبيرة هناك، فمن الممكن أن تشتري القطعة بمبلغ أكبر من الذي تستحقه. 

  • اختر قطعًا تُكمِّل بعضها البعض: 

تأكد من شرائك لقطع تُكمِل بعضها البعض، فإذا كنت تمتلك أسورةً فأكملها بعِقد يشبهها، وإذا كنت تمتلك أقراطاً فأكملهم بخاتمٍ ذا تصميم مشابه.

 

كيفية الاعتناء بالمجوهرات

كل قطعة من مجوهراتك تَحمل ذكرى خاصة وطابعًا عاطفيًّا مميزًا لك، لذلك من الضروري أن تهتم وتعتني بكل قطعة سواء كانت فاخرة أو غير رسمية لتحافظ عليها مدى الحياة.

 فيما يلي بعض النصائح للحفاظ على مجوهراتك الذهبية الثمينة والأحجار الكريمة من التشوه والخدش والصدأ:

  1. تجنبي تركها معرضة لأشعة الشمس بشكل مستمر؛ لحمايتها من البَهتان وتغير اللون.
  2. حافظي عليها جافة وبعيدة عن مستحضرات التجميل والعطور والكحوليات.
  3. ليس من الضروري ارتداء المجوهرات طوال الوقت بل يمكن ارتدائها بالتناوب أو وقت الحاجة، وبَدِّلي بين قطعك باستمرار.
  4. افصلي بين القطع الذهبية والقطع الفضية عند التخزين، لتجنب حدوث خدش للقطع الذهبية.
  5. نظفي مجوهراتك عن طريق مَسحها في نهاية اليوم قبل تخزينها سيحميها ذلك من أي أتربة أو غبار متراكم عليها، ويمكنك فعل ذلك بقطعة قماش مخصصة لغرض التلميع سريعًا بعد كل استخدام.
  6. تجنبي استخدام معجون الأسنان في التنظيف، استخدام معجون الأسنان في تنظيف المجوهرات هو أمر شائع، لكنه يَضر المجوهرات على المدى البعيد، لذا يجب عليكِ عدم استخدامه هو والكلور والمبيض.
  7. تجنبي ارتداء أي قطعة بها كَسر؛ لأن ذلك سيُضرها بشكل تدريجي، فالأفضل إصلاحها أولاً ثم ارتداؤها بعد ذلك من جديد.

 

وإذا كنت تبحث عن قلادة ذهب باسمك ، خلخال للقدم ذهب ، خاتم ذهب نسائي وغيرهم من المنتجات الذهبية المميزة أو حتى تريد التعرف علي كل جديد في عالم صناعة المجوهرات والحُلي لا تنسي متابعة مدونة بالين والموقع الإلكتروني لمعرفة المزيد

Cart

No more products available for purchase

Your cart is currently empty.